Take a fresh look at your lifestyle.

نزول الرحم والحمل

نزول الرحم والحمل – فى هذه المقالة سنتحدث عن مشكلة نزول الرحم والحمل , أسباب نزول وهبوط الرحم عند المرأة , وكيف يؤثر نزول الرحم على الحمل و طرق علاج هبوط الرحم بدون جراحة , وطرق الوقاية من نزول وهبوط الرحم , وسنجيب على العديد من الأسئلة التى تتعلق بمشكلة هبوط ونزول الرحم .

نزول الرحم والحمل
هبوط الرحم

هبوط ونزول الرحم

الرحم هو المكان المسئول عن إحتضان الجنين خلال فترة الحمل عند المرأة وهو موجود فى منطقة الحوض , وهو عبارة عن 3 أجزاء وهم جسم الرحم , وبرزخ الرحم , عنق الرحم , دعم الرحم يكون من خلال بعض العضلات التى تساعد فى بقاؤه فى مكانه الصحيح كما تتواجد بعض الأربطة التى تساعد فى عملية دعم الرحم منها الرباط الحوضي والرباط الرحمى وأي ارتخاء أو إضطراب أو ضعف فى هذه العضلات أو الأربطة يُسبب مشكلة تُسمى نزول وهبوط الرحم , كما يمكن أن تتسبب فى نزول الرحم من المهبل , مشكلة تدلى ونزول الرحم يمكن أن تحدث للمرأة فى أى فترة عمرية خلال حياتها لكنها تكثر عند النساء بعد بلوغهن سن اليأس وانقطاع الطمث و تحدث للنساء اللاتى ولدن طبيعى مرة أو أكثر , وتختلف شدة تدلي الرحم بين بسيطة وشديدة حيث لا تحتاج الحالات البسيطة من تدلي الرحم إلى علاج لكن الحالات الشديدة تتطلب علاج .

شاهد علاج هبوط الرحم بدون جراحة

أعراض نزول الرحم

كما ذكرنا سابقاً أن تختلف حالات تدلى وهبوط الرحم ما بين بسيطة وشديدة , الحالات البسيطة من هبوط الرحم لا تظهر أعراض وعلامات فى الغالب , لكن الحالات الشديدة من نزول الرحم تظهر عليها بعض العلامات والأعراض التالية :

  •  الشعور بالثقل فى منطقة المهبل .
  •  الإحساس بتدلى أشياء من المهبل .
  •  الإحساس الدائم بإمتلاء المثانة .
  •  نزول بعض نقاط البول خلال السعال والكحة .
  •  إضطراب الجهاز البولى مثل التبول اللاإرادى .
  •  تكرار إلتهابات المثانة .
  •  الإحساس بالألم خلال العلاقة الحميمة .
  •  نزيف المهبل .
  •  خروج أصوات من المهبل .
  •  وجع فى منطقة الظهر .
  •  الألم خلال التبرز .

أسباب نزول الرحم

مشكلة نزول وهبوط الرحم تنتج عند حدوث مشكلة فى الأربطة والعضلات الداعمة للرحم فى منطقة الحوض , والأسباب التى تؤدى إلى ذلك يمكن أن نلخصها فى النقاط التالية :

  •  الولادة الطبيعية مرة أو أكثر .
  •  الحمل وخاصة حمل التوائم .
  •  الزيادة فى وزن الطفل خلال الولادة الطبيعية .
  •  زيادة الوزن والسمنة المفرطة واحدة من عوامل نزول الرحم .
  •  بلوغ المرأة سن اليأس وإنقطاع الطمث .
  •  إجراء العمليات الجراحية فى منطقة الحوض .
  •  رفع أوزان ثقيلة بشكل خاطئ .
  •  الإمساك بشكل متكرر .
  •  الكحة والسعال المزمن .
  •  العوامل الوراثية حيث يمكن أن تولد المرأة بضعف فى العضلات والأربطة المسئولة عن دعم الرحم أو رفع أعضاء الحوض لدى المرأة مثل المثانة والمستقيم .

علاج هبوط الرحم بدون جراحة

فى الحالات البسيطة من هبوط ونزول الرحم يكون علاج هبوط الرحم بدون جراحة أفضل حل للمشكلة , وذلك عن طريق بعض الإجراءات البسيطة التى يمكن أن تقوم بها المرأة من خلال ممارسة تمارين كيغل لدعم الحوض , حيث تساعد تمارين كيجل فى دعم العضلات والأربطة المسئولة عن الرحم وأعضاء الحوض مثل المستقيم و المثانة , كما يتطلب العلاج فى هذه الحالة التخلص من الأسباب التى أدت إلى نزول الرحم مثل الإمساك أو الكحة والسعال المزمن , أو السمنة وزيادة الوزن , لأن كل هذه الأعراض تتسبب بشكل أو آخر فى نزول وهبوط الرحم .

طريقة تمارين كيجل لعلاج هبوط الرحم بدون راحة

يمكن إجراء تمارين هبوط الرحم من خلال ممارسة تمارين كيجل التالية :

  1.  إفراغ المثانة بالكامل وتخلصى من البول .
  2.  قومى بقبض عضلات أسفل الحوض وهى العضلات التى يتم إستخدامها فى حبس البول ومنعه من النزول .
  3.  إرخى العضلات و أريحيها لمدة 10 ثوان , ثم إقبضيها 10 ثوان وهكذا , وكرري الأمر أكثر من مرة .
  4.  من فترة لأخرى يمكنك أن تزيدي مدة قبض العضلات للتحكم فيها بشكل أفضل كل مرة .
  5.  تكرار تمارين كيجل يساعد فى تقوية عضلات أسفل الحوض لدى المرأة ويساعدها فى عملية الولادة الطبيعية , كما يساعد المرأة فى التحكم بشكل أكبر فى البول ويمنع الإصابة بالتبول اللاإرادى , كما أنه يساعد فى منع دخول الهواء والغازات من المهبل إلى الرحم و تساعد تمارين كيجل فى الوقاية من نزول الرحم وهبوطة من المهبل .

الوقاية من نزول الرحم

تساعد بعض الإجراءات التى يمكن أن تقوم بها المرأة فى الوقاية من نزول الرحم مثل :

  •  ممارسة تمارين رياضية بمنطقة الحوض تساعد فى دعم الأربطة والأنسجة والعضلات المسئولة عن دعم الرحم مثل تمارين كيجل و خاصة بعد الولادة الطبيعية .
  •  التخلص من السمنة والوزن الزائد .
  •  علاج الإمساك والسعال والكحة والعمل على منع تكرارها .
  •  تجنب رفع الأوزان والأشياء الثقيلة بطرق خاطئة .
  •  الإبتعاد عن التدخين .
  •  إتباع نظام غذائي متنوع .

نزول الرحم والحمل

هناك الكثير من المخاوف التى تربط بين نزول الرحم والحمل , وتتساءل الكثير من النساء عن إمكانية تأثير نزول الرحم على الحمل وهل يؤثر سقوط الرحم على الحمل ؟ . لا داعى للخوف من مشكلة نزول الرحم بالنسبة للحمل والإنجاب , ولا يؤثر نزول الرحم على الحمل . رغم وجود الكثير من الخرافات بين نزول الرحم والحمل إلا أن الحالات التى تمت متابعتها خلال إصابتها بنزول وهبوط الرحم اوضحت ان الحمل لا يتأثر بهبوط الرحم , لكن بالطبع فى الحالات المتدهورة من نزول وسقوط الرحم لابد أن يتم علاجها لأنها تؤثر على المرأة بشكل أو آخر , كما أن الإجهاض لا يؤدى إلى الإصابة بسقوط الرحم عند المرأة وذلك لأن السبب الأساسى وراء حدوث نزول الرحم هو الولادة الطبيعية والتى تتسبب فى حدوث ضعف فى العضلات وارتخاء فى الأنسجة داخل الحوض لدى المرأة كما ان فرص الحمل لا تتأثر بمشكلة نزول الرحم , ويمكن أن تحمل المرأة وهي مصابة بسقوط الرحم .

هل نزول الرحم يمنع الدوره ؟

تتسائل بعض النساء عن علاقة نزول الرحم بالدورة الشهرية لديهن , وهل نزول الرحم يمنع الدورة , و الإجابة بكل بساطة هى أن نزول وسقوط الرحم لدى المرأة لا يتسبب فى مشاكل فى الدورة الشهرية لديها , والدليل على ذلك أنه ليس هناك أى علاقة بين نزول الرحم والحمل ويمكن الحمل بشكل طبيعى , وتاخر الدورة خلال الإصابة بسقوط الرحم ليس دليل على وجود علاقة بينهما , وتكون المشكلة فى شئ اخر .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.