Take a fresh look at your lifestyle.

هل عملية لحمية الأنف خطيرة ؟

يتخوف الكثيرون من إجراء عملية اللحمية خاصة فى حالة الأطفال الصغار ويتساءلون : هل عملية لحمية الانف خطيرة ؟ , سنتعرف فى هذه المقالة على أعراض وأسباب اللحميه وطرق علاجها المختلفة , ومدى خطورة عملية اللحمية .

هل عملية لحمية الأنف خطيرة ؟
اللحمية عند الأطفال

تعريف اللحمية

اللحمية هى نسيج هلامى أو نسيج ليمفاوي يقع خلف الأنف فى التجويف الواقع خلف الأنف فى أول الجهاز التنفسى العلوي ووظيفتها رفع كفاءة المناعة وإلتقاط أى ميكروب أو عدوى تخترق الجسم عن طريق الجهاز التنفسى , هى جزء من الجهاز المناعى فى الجسم وجميع الأطفال يولدون باللحمية , وأكثر عمر تنمو فيه اللحمية هو من عمر ثلاث سنوات حتى سبعة سنوات وتبدأ اللحمية بعد ذلك فى الإختفاء من سن 10 سنوات حتى 12 سنه , وهى تعتبر من الخطوط المناعية الأولى للجسم مثل اللوز هناك نوعين من اللحمية : لحمية الأطفال و لحمية الأنف .

أعراض تضخم اللحمية عند الأطفال

كما ذكرنا أن جميع الأطفال يولدون باللحمية وهى من الخطوط المناعية للجسم و تبدأ فى الإختفاء مع تقدم العمر , لكن تصبح اللحمية من الحالات المرضية عند بعض الأطفال عندما تتسبب فى حدوث مشاكل للطفل ولا تختفي مع تقدم العمر , ومن أعراض اللحمية المرضية العلامات التالية :

  •  الشخير خلال النوم وعدم التنفس بشكل طبيعى .
  •  سماع صوت تنفس الطفل أثناء النوم .
  •  تنفس الطفل من الفم وليس الأنف .
  •  عدم القدرة على النوم بشكل طبيعى .
  •  صوت الطفل يكون مكتوم (أخنف) .
  •  توقف تنفس الطفل أثناء النوم بشكل متكرر .
  •  تكرار التهاب الأذن الوسطى عند الطفل .
  •  تكرار التهاب الجيوب الأنفية .
  •  سوء رائحة الفم لدى الطفل .
  •  تأثر حاسة الشم وضعفها فى بعض الأحيان .
  •  إفرازات من الأنف .
  •  حاجة الطفل المتكررة لشرب المياه نتيجة جفاف الفم .

أسباب اللحمية

عادة ما يحدث تضخم اللحمية بسبب الالتهابات والعدوى التى تصيب الجهاز التنفسى والأغشية المخاطية و التجاويف الأنفية , بسبب زيادة حساسية الأشخاص المصابين لبعض المثيرات والعوامل المرضية الأخرى مثل : مرض الربو , الحساسية , العوامل الوراثية مثل إصابة أحد الوالدين باللحمية ومشاكل الأنف , تشوهات عظام الأنف , كل هذه العوامل قد تزيد من فرص التهابات اللحمية عند الأطفال وتضخمها .

متى يحتاج الطفل إلى إجراء عملية للحمية ؟

يحتاج الطفل إلى إجراء عملية لإستئصال اللحمية إذا عانى من المشكلات والأعراض التى سبق و ذكرناها , لأنها قد تؤثر على الطفل على المدى البعيد , حيث يتسبب توقف النفس المتكرر خلال النوم بإصابة الطفل بمشاكل فى الدماغ ومشاكل إرتفاع ضغط الدم لدى الأطفال .

هل عملية لحمية الأنف خطيرة ؟

فى البداية يمكن إستخدام أنواع من العلاجات الدوائية لعلاج اللحمية عند الأطفال بشكل خاص , سواء أدوية مضادات الالتهابات فى الجيوب الأنفية ومضادات الهيستامين , بالإضافة إلى الكورتيكوستيرويدات الفموية أو عن طريق الحقن , أو من خلال الهرمونات المنشطة مثل إستخدام رذاذ للأنف لتخفيف التهابات اللحمية , إن لم يأتى العلاج الدوائى بنتائج إيجابية فى علاج اللحمية , يمكن اللجوء إلى الخيار الجراحى لعلاج اللحمية عند الأطفال .

يمكن إجراء عملية لحمية الأنف من خلال إجراء جراحة المنظار للتخلص من اللحمية , , وإجراء جراحة المنظار يكون من خلال دخول أنبوبة مزودة بكاميرا للتصوير داخل فتحتى الأنف ويقوم الطبيب المختص بالدخول إلى الجيوب الأنف ويقوم الطبيب بالتخلص من اللحمية , وبعد إجراء جراحة اللحمية يتم وصف بعض الرشاشات للأنف التى تساعد فى عدم تكرار ظهور اللحمية مرة أخرى , ويتم وصف بعض النصائح من قبل الطبيب والتى لابد من الإلتزام بها بشكل كامل حتى يتم التخلص من اللحمية نهائياً .

وبالنسبة للسؤال الهام الذى يتردد فى ذهن الكثيرين : هل عملية لحمية الانف خطيرة ؟ , الحقيقة أن عملية اللحمية ليست خطيرة على الإطلاق ويمكن إجراء عملية اللحمية وإزالتها فى أى عمر , حتى يمكننا القيام بعملية اللحمية للاطفال الصغار عمر سنه أو أقل , فلا خوف خوف من إجراء عملية اللحمية فى أى سن تقريباً , ولكن يفضل الأطباء فى الغالب بعد إجراء عملية اللحمية للأطفال إلا بعد إكتمال عامين حتى يكتمل الجهاز المناعى للطفل بشكل كامل , أما فى الكبار يمكن إجراء عملية اللحمية بشكل فورى .

أضرار عملية اللحمية في الأنف

هل هناك اضرار لعملية اللحمية في الأنف سواء عند الأطفال أو الكبار ؟ , عادة عملية إستئصال اللحمية لا يصاحبها أضرار جانبية على المريض وتكون أمنة بشكل كامل وليست خطيرة كما ذكرنا , لكن فى بعض الاوقات تحدث أعراض ومضاعفات خفيفة وقد تكون نادرة ومنها :

  •  تورمات فى منطقة الحلق .
  •  الترجيع والقيء .
  •  التهاب فى منطقة الحلق .
  •  سوء رائحة النفس .
  •  بعض الألم حول الأذن .

قد يعانى بعض المرضى أيضاً من بعض الأعراض مثل فقدان أو ضعف حاسة الشم لفترة مؤقتة , وجود رشح خفيف من الأنف , وغالباً ما تكون هذه الأعراض بسبب أن اللحمية نتيجة الحساسية فى الأنف , وقد تتسبب عمليات إستئصال اللحمية غير المعتمدة على المنظار فى تزايد فرص رجوع وتكون اللحمية مرة أخرى لدى المريض , لأنها لم يتم إستئصال اللحمية من جذورها بشكل تام و لذلك يفضل أن تكون عملية اللحمية بواسطة المنظار .

هل عملية اللحمية تغير شكل الأنف ؟

واحد من الأسئلة المتكررة بالنسبة لمرضى اللحمية : هل عملية اللحمية تغير شكل الأنف ؟ , علمياً لا تسبب عملية اللحمية أى تغير فى شكل الأنف سواء عند الأطفال أو الكبار , لكن وجود اللحمية لفترة طويلة عند المريض قد تغير من شكله العام وتظهر علامات مريض اللحمية علية وهى الشعور بأن المريض يعاني من الكسل , ويسميها الأطباء (نوع من أنواع البلاهة) , وعند إجراء عملية اللحمية يرجع شكل المريض إلى طبيعته , لكن لا تؤثر عملية اللحمية على حجم الأنف أو شكلها مطلققاً و أما فى حالات إذا كانت اللحمية بسبب تشوهات فى عظام الأنف , قد يتم إجراء عملية فى عظام الانف وهى التى تساهم فى تغير شكل الأنف .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.