Take a fresh look at your lifestyle.

هل يشفى مريض تضخم الكبد ؟

هل يشفى مريض تضخم الكبد , سؤال يطرحه الكثيرون من مرضى الكبد وخاصة تضخم الكبد , وللإجابة على هذا السؤال لابد من التعرف على أسباب تضخم الكبد وأعراضه والحجم المثالي للكبد بإختلاف العمر , فى هذه المقالة سنتعرف بشكل مفصل على مرض تضخم الكبد و هل يشفى مريض تضخم الكبد أم لا ؟ .

هل يشفى مريض تضخم الكبد ؟
تضخم الكبد

تضخم الكبد

الكبد هو أكبر عضو من أعضاء جسم الإنسان , ويتكون من فصين : فص أيمن تحت الضلوع فى الجانب الأيمن والفص الأيسر بجانب المعدة فى اليسار , و اهمية الكبد تكمن فى وظيفته , حيث يعمل الكبد مثل المصفى التى تخلص الجسم من السموم و الوظيفة الأخرى هى المواد التى يصنعها الكبد مثل : مواد الذلال (الألبومين) بجانب مواد التجلط جميعها ما عدا عنصر واحد منها , كما يساعد الكبد الجسم فى التخلص من الصفراء , حيث أن زيادة الصفراء قد يكون نتيجة عدم قدرة الكبد على أداء وظائفه بشكل طبيعي .

تعرف على خطورة إرتفاع إنزيمات الكبدوطرق علاجها

شاهد الطعام المفيد والضار لمرضى التهاب الكبد

تعرف على أعراض مرض التهاب الكبد الدهنى وطرق علاجه

الحجم المثالي للكبد

الحجم المثالي للكبد أو حجم الكبد الطبيعي يتراوح بين 1200 إلى 1500 جرام , والإنسان قادر على العيش بأقل من 25 % من وزن الكبد , وحجم الكبد يختلف من شخص لآخر نتيجة الاختلاف فى الفئة العمرية , حيث يمكننا تقسيم حجم ونسبة الحجم الطبيعي للكبد إعتماداً على سن الإنسان , ويبلغ متوسط حجم الكبد كما يلي :

  •  حجم الكبد عند الأطفال من عمر 30 يوم حتى 90 يوم = 6.5 سم .
  •  حجم الكبد عند الأطفال من عمر 4 إلى 9 أشهر = 7.5 سم .
  •  حجم الكبد عند الأطفال من عمر سنة حتى 5 سنوات = 8.5 سم .
  •  حجم الكبد عند الأطفال من عمر 5 إلى 11 عام = 10.5 سم .
  •  حجم الكبد عند الأطفال من عمر 12 حتى 16 عام = 11.5 إلى 12 سم .
  •  حجم الكبد عند النساء البالغات = 11.8 حتى 15.2 سم .
  •  حجم الكبد عند الرجال البالغين = 12.9 حتى 16.2 سم .

أعراض تضخم الكبد

خطورة مرض تضخم الكبد تكمن فى أن علامات وأعراض تضخم الكبد لا تكون ظاهرة بشكل كامل , ولا يتم التعرف على تضخم الكبد إلا من خلال الفحوصات والتشخيص الطبى , لكن فى نفس الوقت يعانى المصاب بتضخم الكبد من بعض الأعراض مثل :

  •  الإحساس بالخمول والإجهاد المستمر .
  •  فقدان الوزن وفقدان الشهية بشكل تدريجي .
  •  الإحساس ببعض الألم فى منطقة ‘لى البطن .
  •  تغير لون البشرة إلى اللون الأصفر .

فى العادة تضخم الكبد أو أمراض الكبد بوجه عام لا تسبب ألماً شديداً إلا فى بعض الأحيان القليلة , ولا يتسبب فى حدوث آلام فى مناطق أخرى إلا فى حالة تليف الكبد والذي قد يتسبب فى إحتقان المعدة أو دوالى المرئ , وفى حالة الإصابة الحادة بتضخم الكبد يشعر المريض بثقل فى منطقة المعدة والشعور بالغثيان والإستفراغ والحرارة , لكن فى حالة الإصابة المزمنة من تضخم الكبد قد لا يشعر المريض بأعراض تضخم الكبد .

أسباب تضخم الكبد

توجد الكثير من أسباب تضخم الكبد والتى تشمل :

  •  الكحوليات . هناك أنواع من مرض تضخم الكبد تنتج عن إدمان شرب وتناول المشروبات الكحولية والتى تسبب الإصابة بمرض الكبد الدهنى الناتج عن الكحول , وتنتشر هذه النوعية من تليف الكبد فى المجتمعات التى تنتشر فيها الخمور .
  •  الالتهاب الفيروسى . هناك أنواع مختلفة من التهاب الكبد الفيروسي مثل (التهاب الكبد إيه أو بي أو سي أو دي أو إي) وهذه الأنواع من التهاب الكبد تسبب تضخم الكبد .
  •  الكيماويات . التعرض المستمر لأنواع من المواد الكيميائية السامة سواء عن طريق الشم أو تناولها .
  •  سوء العادات الغذائية عن طريق تناول الدهون والزيوت المشبعة .
  •  الأمراض . قد يحدث تضخم الكبد نتيجة وجود بعض الأمراض مثل : أمراض السرطان والامراض الجينية وأمراض القلب والأوعية الدموية و حالات العدوى الناتجة عن التعرض للسموم .

علاج تضخم الكبد بالاعشاب

يمكن علاج تضخم الكبد بالاعشاب الطبيعية التالية :

  •  الكعيب Milk Thistle . توجد مادة السليمارين (silymarin) بوفرة فى عشب الكعيب وهى المادة التى تستخدم فى حماية الكبد من المواد السامة والشقوق الحرة , ومن الالتهابات التى تسبب تليف الكبد , كما تساعد فى تحسين وظائف الكبد , وأثبتت الدراسات البحثية أن نبات الكعيب يساعد فى إعادة تكوين خلايا الكبد التى تليفت أو دمرت , يتم إستخدام بذور الكعيب من خلال طحنها وشربها مثل القهوة .
  •  الحلبة Fenugreek. تحتوى الحلبة على الألياف النباتية والهلام اللازم لوقاية الكبد من التليف والالتهاب والتضخم الكبدى , نبات الحلبة غنى بمادة الكولين والبيتا كاروتين ومضادات الأكسدة الطبيعية .
  •  الثوم Garlic. الثوم مضاد حيوي طبيعى للبكتيريا والفيروسات , يحتوى الثوم على مادة الأليسين Allicin وهى مادة لها دور كبير فى الوقاية من الالتهابات وعلاجها , كما أن الثوم به عدة مركبات تحمى جدران الخلايا الكبدية من التآكل .
  •  العرقسوس Licorice . يعمل الجليسريزين المركب الفعال فى العرقسوس على حماية خلايا الكبد من المدمرات الكيميائية و اعراض الكحول , ويتم إستخدام جذور العرقسوس كمستحلب أو مسحوق عشبى للشرب , لكن يمنع تناول العرقسوس لأكثر من 7 أيام متتالية لمرضى إرتفاع ضغط الدم .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.