Take a fresh look at your lifestyle.

مشاكل الرضاعة الطبيعية وأسبابها وعلاجها

تعريف الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية هى إطعام الطفل بالثدي أو الإرضاع هو وسيلة طبيعية تستطيع الأم بها إطعام صغيرها بدلاً من الإعتماد على حليب الأبقار أو التركيبات الصناعية المجهزة . ثدى المرأة معد تماماً لغرض إرضاع الطفل . والرضاعة الطبيعية لها فوائد كثيرة لكل من الأم والطفل , والتى لا يمكن أن توفرها التركيبات الصناعية أو الزجاجات . فمثلاً حليب الأم أسهل فى الهضم بكثير ويمنع الإمساك ويقلل إحتمال حدوث حساسية الأطعمة ويحمى الطفل من أمراض معدية كثيرة . الرضاعة الطبيعية أيضاً توفر نمواً جيداً للفم وتشبع الرغبة فى المص وتسرع الإرتباط و التصاق الجلد بالجلد بين الأم والطفل . الرضاعة بالثدى مفيد للأم فى أنه يقلل إحتمالية النزيف من مكان المشيمة . كما يعطى الام الفرصة للراحة ويشجع الرحم للانقباض والعودة لحجم ماقبل الولادة .

مدة الرضاعة الطبيعية هى عامين كاملين , لكن تختلف كل أم عن الآخرى , وفى الرضاعة الطبيعية مثل أى شئ آخر جديد وغير معتاد قد تحدث مشاكل , فى المقالة التالية سنشرح مشاكل الرضاعة الطبيعية وأسبابها وطرق علاجها .

إحتقان الثدى (Engorgement)

إحتقان الثدى عند المرأة المُرضعة والتى ولدت جديد , هى مشكلة مؤقتة تنتاب الثدى بعد الولادة بفترة تقدر من يومين إلى خمسة أيام على الأغلب . ويحدث إحتقان الثدى بسبب عاملين مرتبطين ببعضهما وهما : زيادة ورود الدم إلى الثدي والضغط الناشئ عن الحليب الجديد المتكون مما ينتج عنه إنتفاخ أنسجة الصدر . ويصاحب ذلك حرارة منخفضة والإحساس بأن الثدي أصبح ممتلئاً ومشدةداً وملماً عند اللمس بينما يصبح جلد الثدى ساخناً ولامعاً ومتمدداً . هذه الحالة بالطبع لا تسمح بالرضاعة .

علاج إلتهاب وإحتقان الثدى

  •  إعصرى الحليب بين الوجبات لتخفيف الضغط .
  •  ضعى كمادات ساخنة رطبة لثلاثين دقيقة قبل كل وجبة , ودلكى الصدى خلال الوجبات للمساعدة فى تدفق الحليب .
  •  لاتستخدمى واقى الحلمة لأنه قد يحدث إضطراباً لنظام إمتصاص الطفل ويحطم حلمة الثدى ويقلل تنبيه الثدي ويقلل الحليب .
  •  لمنع إحتقان الثدى , أطعمى طفلك عند الطلب وبدون تأخير والسماح بوقت مص غير محدد . لا تتخطى أو تؤخرى الرضاعة خلال النهار أو الليل . لا تعطى طفلك أى تركيبة أو ماء وسكر , والسماح للطفل لإفراغ كل ثدى تماماً مع كل رضعة , حيث يجب أن يرضع الطفل كل ثدى لمدة 7 دقائق .
  •  أعطى الطفل وجبات قصيرة ومتعددة . ويجب الإستمرار أثناء احتقان وإلتهاب الحلمة والثدى فى إتباع جدول للرضاعة الطبيعية كل ساعة ونصف إلى ساعتين نهاراً وليلاً .

إلتهاب الثدي (Mastitis (Breast Infection

إلتهاب الثدى عند الرضاعة يحدث عند إنسداد قنوات الثدى ولم يتم العناية بها , قد ينتج إلتهاب فى الثدي . حرقان وإحمرار فى الثدى وحمى وأعراض مثل الإنفلونزا تكون مؤشرات لمشكلة إلتهاب الثدى . فى الواقع فى السيدة المرضعة كل الاعراض المشابهة للإنفلونزا يجب أن تعتبر إلتهاباً فى الثدى حتى يثبت شئ آخر .

علاج إلتهاب الثدي للمرأة المرضعة

  •  إشربى السوائل بوفرة وكميات كبيرة .
  •  حاولى أن تأخذى قدراً كبيراً من الراحة بشكل يومى .
  •  ضعى مصدر حرارة بواسطة زجاجة ماء حار أو كمادة تسخين .
  •  لاتتوقفى عن إرضاع طفلك , إذا فعلت , فستبقى القنوات ممتلئة والقنوات الفائضة قد تزيد من إلتهاب الثدى .
  •  فى حالات نادرة يتحول إلتهاب الثدى إلى خراج فى الثدي . حيث يمتلئ الثدي المتقرح بالصديد . وقد يحتاج الخراج للفتح للسماح له تصريف الصديد . هذه العملية تجرى فى عيادة طبيب جراحة . إذا حدث خراج فى الثدي يجب تدليك الحليب باليد فى الثدى السليم حتى يلتئم الخراج .

الحلمة المؤلمة (Sore Nipples)

الحلمات المؤلمة تنتج عادة بواسطة وضع الرضاعة غير المناسب أو جدول الرضاعة أو المص غير الصحيح من قبل الطفل الرضيع . قد تنتج أياضاً من عدوى فى الأغلب بفطر الكانديدا Candida Albicans .

علاج الحلمة المؤلمة

  •  إرضعى على الجهة الأقل ألماً أولاً . مع ذلك , إذا كان كلا الثديين مؤلمين , يجب الضغط بالكف حتى نزول الحليب ثم يصبح مستفراً للطفل , حتى تتم الرضاعة .
  •  تأكدى أن فك الطفل يضغط على أقل الأماكن ألماً , لا تبتعدى إذا كان طفلك على وشك بداية الرضاعة , حاولى الإسترخاء .
  •  إستخدمى التسخين الجاف مثل مصباح كهربائى قليل الجهد , يوضع من 12-18 بوصة بعيداً عن الثدى ويستمر 10-15 دقيقة بعد كل رضعة .
  •  إذا صاحب ألم الحلمات تشققات , فضعى هلام نبات الصبار على الحلمات لرفع الألم وتسهيل إلتئامها .
  •  لمنع ألم الحلمة أثناء الرضاعة الطبيعية , أرضعي الطفل عدة مرات لتجنب طفل جائع جداً يعض للأسفل بعنف على الحلمة , غيرى مكان الإرضاع عادة لتدوير ضغط فم الطفل على الثدى والحلمات , وتعلمى إنهاء المص بصورة صحيحة بين الوجبات إحفظى الحلمات جافة . عرضيها للهواء وضوء الشمس . لا تغسلى الحلمات بالصابون , أو الكحول , أو المشتقات البترولية التى قد تزيل حمايتها الطبيعية .
  •  إذا كان الألم شديداً ومستمراً بالرغم من الإجراءات السابقة , فقد يكون علامة على الإصابة بالكانديدا , إستشيرى طبيب مختص .

القناة المسدودة Plugged Duct

عدم تفريغ القنوات من الحليب بالكامل بواسطة الطفل من خلال الرضاعة الطبيعية أو إرتداء مشد صدر ضيق قد يسبب إنسداد القنوات . حرقان وكتلة فى جهة من الثدى قد يكون مؤشراً لهذه المشكلة .

علاج القناة المسدودة

  •  إفحصى الحلمة جيداً بحرص للبحث عن أى نقاط حليب جافة صغيرة وقومى بإزالتها بالتنظيف الرقيق . هذا يساعد على جعل القناة تنظف نفسها مع الرضاعة المستمرة فى الشق المصاب خلال 24 ساعة .
  •  دلكى الثدى بضغط ثابت من جدار الصدر إلى الحلمة , لتنمية تدفق الحليب .
  •  غيرى وضع الطفل على الحلمة وبذلك تفرغ كل القنوات .
  •  تأكدى أنك قدمتى الثدى المصاب أولاً حيث إن مص الطفل يكون أقوى فى البداية .

صحة الأم أثناء الرضاعة

المكملات الغذائية التالية مهمة للأم فى فترة الرضاعة , بعد إستشارة الطبيب المختص الفيتامينات والمعادن التالية تفيد الأم خلال فترة الرضاعة , كل عنصر موضح مع جرعتة المُقترحة .

المُكمل الغذائىالفائدةالجُرعة المُقترحة
مركب الأحماض الأمينية الحرةللإمداد بالبروتين المطلوب . بروتين الصويا والاحماض الأمينية الحرة مصادر أفضل من البروتين الحيوانىفى النشرة الداخلية
الكالسيوم والماغنسيوممطلوبان لكل من الأم والطفل . إستخدم صيغة يمكن استخلاصها , لا تستخدم وجبة وجبة عظام أو دولوميت لأنها قد تحتوي على الرصاصجرعة الكالسيوم 1000-150 مجم يومياً . جرعة الماغنسيوم 500-750 مجم يومياً
مركب الفيتامينات المتعددةكل المغذيات مطلوب للأم فى فترة الرضاعة والطفلفى النشرة الداخلية
حمض الفوليك400 ميكروجرام يومياً
فيتامين ج3000 مجم يومياً
فيتامين د400 وحدة دولية يومياً
الحديدعنصر هام جداً لتجنب مشاكل وأمراض فقر الدمكما يحدده الطبيب
فيتامين ب المركبمطلوب لإنتاج الحليب وإزالة الضغوط50 مجم . مرتان يومياً
المنجنيز2 مجم يومياً . ملحوظة : لاتأخذ الكالسيوم والمنجنيز معاً لأنهما يتنافسان على الإمتصاص

الطعام المفيد للأم فى فترة الرضاعة

هناك بعض الأكلات والأعشاب التى تزيد من لبن الام فى فترة الرضاعة ومنها :

  •  البيض والبندق , الحبوب , الأغذية الطازجة يجب أن تكون متوافرة فى طعام الأم لزيادة الحليب .
  •  حليب اللوز , مخفوق الارز (مصنوع من الارز البنى) وتركيبة حليب الصويا مع كمية قليلة من البابايا (ضعة خلال المزيج) , هذا يماثل حليب الأم ويمكنك إضافة كمية من العسل الاسود وخميرة البيرة بعد أن يصبح الطفل أكبر بضعة شهور . دائماً إستشر الطبيب قبل أى تغيير فى الطعام .
  •  الأعشاب التالية قد تكون مفيدة للام المرضعة : الفصفصة , الشوكة المقدسة و الهندباء البرية Dandelion , الشمر , التوت الافرنجى (توت الأرض) .
  •  أوراق القراص لها أثر مقو وتحتوى على حديد بالإضافة للعديد من المغذيات الأخرى .
  •  الأعشاب الآتية تقلل الحليب ويجب تجنبها وهى : الجوز الأسود , والألفية , نبات المريمية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.