Take a fresh look at your lifestyle.

إعتلال الكُلى السكرى – أعراضه وأسبابه وعلاجه

ما هو إعتلال الكلى السكري ؟

إعتلال الكُلى السكرى (بالإنجليزية : Diabetic Nephropathy) هو واحد من مُضاعفات مرض السكرى , ويُطلق عليه داء السكر فى الكُلية , وقد تصل نسب الإصابة بهذا النوع من المرض إلى نحو 40 % من المصابين بالسكر بمرض الكلية ويؤثر داء الكُلية السكرى على فعالية الكُلية على أداء الوظائف المطلوبة منها مثل إزالة الفضلات والسوائل الزائدة فى الجسم , ويساهد العلاج والتشخيص المُبكر لهذا النوع من المرض إلى فرص علاج أفضل ومنع المضاعفات التى قد تحدُث نتيجة للإصابة بهذا المرض , حيث من الممكن أن يتطور الأمر إلى حدوث فشل كلوى .

أعراض المرض

  • نزول البروتين فى البول .
  • عدم القدرة على السيطرة على ضغط الدم (ضغط الدم الأساسى – ضغط الدم الثانوى) .
  • صعوبة الإدراك والتركيز .
  • فقد الشهية نحو الطعام .
  • الحاجة إلى التبول بشكل متكرر .
  • حدوث تورم فى القدم والكاحل والأيدى والعين .
  • الشعور بالقئ والغثيان .
  • الشعور بالحكة المستمرة فى الجلد .
  • الإرهاق والتعب .
  • التعرق خاصة خلال النوم .

مضاعفات وخطورة مرض الكُلى السكرى

  • قد يحدث أن يتسبب مرض الكُلى السكرى فى إحداث مضاعفات خطيرة على الجسم من خلال الإصابة بإعتلالات صحية
  • آخرى ومن المخاطر التى تصاحب الإصابة بالمرض مايلى :
  • التاريخ العائلى للإصابة بالمرض سواء مرض السكر أو أمراض الكُلى .
  • التدخين بشراهه يزيد من خطورة المرض .
  • إرتفاع نسبة الكوليسترول والدهون فى الدم .
  • أمراض إرتفاع ضغط الدم .

ومن الممكن أن يتسبب المرض فى مضاعفات آخرى مثل :

  • زيادة نسبة البوتاسيوم فى الدم .
  • حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية مثل إرتفاع ضغط الدم .
  • مرض الشبكية السكرى , وإرتفاع ضغط دم العينين .
  • فقر الدم الحاد (الأنيميا) .
  • صعوبة التخلص من سوائل الجسم , مما يتسبب فى حدوث تورمات فى الذراع والأطراف .

ماهى أسباب مرض إعتلال الكُلى السكرى ؟

أسباب المرض تتلخص فى الإصابة بمرض السكرى والمضاعفات التى يُسببها , مثل حدوث إعتلالات ومشاكل صحية مختلفة فى الجسم مثل أمراض الاوعية الدموية ومشاكل القلب والشرايين وضغط الدم , بالإضافة إلى التأثير على الكُلية مما يتسبب فى إصابة الكُلية والتأثير على طبيعة عملها ووظائفها . حيث أن مرض غعتلال الكُلى السكرى هو واحد من مضاعفات مرض السكر .

تشخيص المرض

سيقوم الطبيب المُختص (طبيب أمراض الكُلى) بعمل فحوصات وتحاليل خاصة , وسيقو م الطبيب بسؤال المريض عن الأعراض التى يعانى منها وسيتعرف على التاريخ الطبى والمرضى للمُصاب وسيقوم الطبيب بعمل الإجراءات التالية للتأكد من الإاصبة من عدمها :

  • فحص البول : حيث سيتم فحص البول للمريض وتحليل هذه العينات , حيث تعطينا هذه العينات معلومات هامة عن طبيعة الكُلى وكيف تعمل ومدى صحتها , وقد يدل كميات من البروتين فى البول على وجود علة فى الكُلى مثل وجود البروتين (ميكرو ألبومين) الذى يؤثر على أداء الكُلى لوظائفها الأساسية بشكل طبيعى وسلس .
  • تحاليل الدم : من خلال فحوصات وتحاليل الدم , سيتم التعرف على مدى كفاءة الكُلى لأداءها وظائفها .
  • الآشعة السينية : يتم إستخدام الآشعة السينية فى عملية تصوير الكُلى بإستخدام الموجات فوق الصوتية , ومن الممكن ان يُستخدم للتصوير المقطعى بالرنين المغناطيسى (MRI) ومن الممكن أيضاً الإستعانة بفحوصات وإختبارات تصوير آخرى للكثلى .
  • خزع الكُلى : المقصود بهذا المصطلح هو أخذ عينة من الكُلى المصابة لتحليليها بشكل جيد , يتم ذلك عن ريق التخدير للمصاب مخدراً موضعياً , ويقوم الطبيب بإستخراج قطع صغيرة من نسيج الكُلى ليتم فحصة معملياً .
  • إختبار وتحليل قدرة الكُلى على التصقية .

علاج إعتلال الكُلى السكرى

علاج المرض يكمن فى علاج مرض السكرى الذى يعانى منه المريض ويسبب فى الأساس الإصابة بإعتلال الكُلى السكرى , لأنه يسبب فى حدوث المضاعفات ومنها أمراض القلب والشرايين وإرتفاع ضغط الدم , والعلاج يساهم فى علاج المضاعفات قبل تفاقمها .

أدوية علاج إعتلال الكُلى السكرى

العلاج الدوائى لإعتلال الكُلى السكرى يُستخدم فى علاج الأمراض التالية :

  • علاج إرتفاع السكر فى الدم : حيث يتم إستخدام الأدوية التى تساعد فى إبقاء مستويات السكرى فى الدم على معدلاتة الطبيعية , ومحاولة تحقيق نسب متوسطة من هيموجلوبين الدم حيث يقل عن 7 % .
  • علاج ضغط الدم المرتفع : أو بالأحرى يمكننا القول التحكم فى إرتفاع ضغط الدم , حيث يتم إستخدام أدوية إرتفاع الضغط , ومثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين , بجانب حاصرات مستقبلات الإنجيوتنسين2 , التى تُستخدم جميعها فى علاج إرتفاع ضغط الدم , ومحاولة إبقاء قياسات ضغط الدم فى معدلاتها الطبيعية .
  • خفض نسب الكوليسترو فى الدم : إرتفاع نسبة الكوليسترول فى الدم يساهم فى تراكم الدهون مما يسبب الكثير من المُضاعفات منها الإصابة بإرتفاع ضغط الدم ومرض السكرى , ويتم إستخدام أدوية علاج الكوليسترول .
  • أدوية تقليل البروتين فى البول .
  • الأدوية التى تُستخدم فى الحفاظ على نسب الفوسفات والكالسيوم فى العظام , للإبقاء على عظام صحية .

العلاج المنزلى للمرض

  • نظام غذائى صحى . أى إتباع نظام غذائى سليم يحتوى على الألياف من الخضراوات والفواكه والبروتينات النباتية والإبتعاد عن الدهون المشبعة والسكريات الضارة .
  • ممارسة نشاط بدنى . يتم ذلك من خلال ممارسة الرياضة بشكل دورى وعلى الأقل ممارسة المشى يومياً لحرق الدهون والتخلص من السعرات الحرارية .
  • التخلص من الوزن الزائد والسمنة . سواء من خلال التمرينات الرياضية أو إتباع حمية غذائية للتخلص من الوزن الزائد لما يسببة من أضرار على القلب والأوعية الدموية ومساهمتة فى الإصابة بمرض السكرى بكل أنواعة .
  • إتباع نظام دورى لعمل تحاليل طبية وفحوصات للتأكد من وظائف الكلى .

علاج المراحل المتطورة من إعتلال الكًلى السكرى

قد تتطور الامور إلى إصابة الكُلى بالفشل فى أداء وظائفها وهو ما يعرف بإسم مرض (الفشل الكُلوى) , سيتم وضع خطة لمعالجة هذا الفشل بعدة خطوات منها الآتى :

  • غسيل الكُلى : نتيجة لفشل الكُلى فى أداء وظائفها , يتوجب إيجاد طريقة بديلة للتخلص من الفضلات والسوائل الزائدة فى الدم , , وغسيل الكُلى له نوعان الاول هو غسيل الكُلى الدموى وهو الأكثر إنتشاراً ويكون عن طريق جهاز يتم وصلة بالمريض يقوم بعمل الكُلية فى تصفية المواد والفضلات والماء ويتم تحديد جلسات غسيل الكُلية نسبة لمدى تطور المرض .
  • زرع الكُلى : قد تتطور الامور إلى الحد الذى لاتنفع معه عمليات الغسيل وقد يتطلب الامر التدخل الجراحى لإجراء عملية زراعة للكُلى , وذلك يتم من خلال إجراء العديد من الفحوصات والتحاليل لوقوف على إمكانية العملية من عدمها .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.