Take a fresh look at your lifestyle.

علاج الإسهال عند الأطفال الرُضع

الإسهال عند الأطفال الرضع

الإسهال عند الرُضع

الإسهال عند الرضع واحد من أكثر المشاكل الصحية التى تُصيب الاطفال الصغار , ويحدث الإسهال للأطفال بسبب الكثير من العدوى سواء فيروسية أو بكتيرية أو نتيجة لخلل فى التغذية والطعام الذى يتناولة الطفل الرضيع , وخطورة الإسهال عند الرُضع تتمثل فى مضاعفاتة مثل : الجفاف . لذلك لابد من العناية الجيدة بالطفل الرضيع المُصاب بالإسهال . الإسهال والمغص عند الأطفال هى عوارض لمشاكل صحية عديدة , لذلك لابد من تشخيص جيد من طبيب الاطفال لحالة الطفل حتى يصف الدواء المناسب له . سنتحدث تباعاً عن أفضل علاج للإسهال عند الأطفال وطرق حماية الطفل من مضاعفات الإسهال .

أعراض الإسهال عند الأطفال الرُضع

تتشابة علامات الإسهال عند الطفل الرضيع مع البالغين واكبار إلى حد كبير , لكن المضاعفات قد تكون أكثر خطورة على الأطفال الصغار خاصة فى مرحلة الرضاعة , ويمكن توضيح هذه الأعراض كما يلى :

  • إصفرار لون البراز لدى الطفل .
  • ليونة قوام البراز بشكل لافت للنظر , البراز السليم للطفل ليس صلباً وليس سئائلاً .
  • بكاء الطفل بشكل متكرر .
  • الرائحة الكريهه للبراز .
  • ظهور علامات إرتفاع درجة الحرارة والسخونية عند الطفل .
  • إمتناع الطفل عن الاكل ورفضة للطعام .
  • ظهور علامات التعب على وجه الطفل وشحوبه .
  • قيام الطفل بالتبرز أكثر من المرات المعتادة لدية .
  • قد تصاحب هذه الأعراض القئ والترجيع .
  • قد يصاحب الاعراض الجفاف .

أسباب الإسهال عند الأطفال

الإسهال عند الأطفال يكون نتيجة للكثير من العوامل والمشكلات إما نتيجة لعدوى بكتيرية أو فيروسية أو بسبب مشكلة مرتبطة بالغذاء الذى يتناولة الطفل .

  • الإصابة الفيروسية أو البكتيرية . مثل النزلة المعوية عند الأطفال أو نزلات البرد عند الأطفال , أو إصابة المعدة بالطفيليات أو الإصابة بقيروس الروتا أو بكتيريا السالمونيلا . كل ذلك يؤدى لإصابة الطفل بالإسهال والصداع وإرتفاع درجات الحرارة
  • تسمم الغذاء . أو تناول الطفل لأغذية غير صالحة مما يؤدى إلى مشاكل فورية وعلامات مثل التقيؤ والإسهال .
  • الحساسية تجاة بعض أنواع الأطعمة أو مكوناتها .
  • تحضير الرضعة للطفل بطريقة خطأ .
  • عادة عند تغيير نوع الاطعمة للطفل الرضيع يتسبب فى بداية الامر بإصابة الطفل بالإسهال .

تشخيص الإسهال عند الأطفال الرُضع

عادة يتم تشخيص الإسهال عند الأطفال من خلال ملاحظة الأعراض , ومعرفة نمط الطفل فى التبرز وعدد مراته , حيث تختلف من طفل لآخر . والملاحظة يمكن أن تقوم بها الام وتبين العلامات التى تظهر على الطفل المصاب بالإسهال ليست صعبة ويمكن لأى شخص تبينها بكل سهولة من خلال العلامات التى أوضحناها سابقاً , ولابد من إستشارة طبيب الأطفال للكشف عن الطفل وقياس درجة حرارتة لوصف دواء مناسب له تجنباً لحدوث مضاعفات الإسهال مثل الجفاف .

علاج الإسهال عند الطفل الرضيع

علاج الإسهال عند الرُضع , عادة ينقسم إلى علاج دوائى وعلاجات منزلية :

  • العلاج الدوائى للإسهال عند الأطفال . ويكون من خلال وصف جرعة دوائية من طبيب الأطفال سواء بوصف المضادات الحيوية المناسبة للحالة أو من خلال بعض الأدوية الآخرى التى تساعد الجسم لعلاج الإسهال .
  • علاج سبب الإسهال . كما أوضحنا أن الإسهال يكون عرض للكثير من العدوى والامراض الآخرى , بعد تشخيص الإسهال عند الاطفال ومعرفة السبب , يقوم الطبيب بوصف دواء لعلاج المرض المُتسبب فى حدوث الإسهال مثل النزلات المعوية ونزلات البرد وغيرها من العدوى التى قد تكون سبباً فى الإسهال .
  • إذا كان الإسهال بسبب تسمم غذائى فلابد من عرض الطفل فوراً على مختصين وإبقاء الطفل تحت العناية الطبية حتى يتم علاج سبب التسمم لدية .
  • غذا كان الإسهال بسبب تغيير نوعية الطعام لدى الطفل . فغالباً يكون عرض مؤقت ولا ستمر طويلاً ولكن يراعى فى هذه الحالة إمداد لطفل بالسوائل بكثرة تجنباً لحدوث الجفاف .
  • إذا كان الإسهال بسبب الحساسية لنوع معين من الطعام أو مكوناتة , لابد من تغيير هذا النوع والإعتماد على غيرة , لأن الحساسية لانواع عينه من الطعام لا يوجد لها علاج بشكل قاطع .
  • لابد من عمل محاليل مخصصة للطفل المصاب بالإسهال لتعويضة المواد الغذائية التى يفقدها نتيجة للإسهال ووضع الفيتامينات والأملاح والمعادن الضرورية للطفل فى هذا المحلول , وذلك تجنباً للإصابة بالجفاف .
  • لابد أن يتناول الطفل الفواكه والخضراوات الطازجة والنيئة .
  • منع الطفل من تناول الأطعمة التى تحتوى على الدهون أو الزيت خلال إصابته بالإسهال .
  • يمكن إعطاء الطفل شوربة الخضار .

وقاية الأطفال من الإسهال

تجنب الإسهال لدى الطفل الرضيع يتطلب العناية بطعام الطفل والعناية الشخية به وبنظافتة الجسمانية ويمكن إتباع الإرشادات التالية :

  • من الأفضل إعتماد الطفل على لبن الأم خصوصاً فى الستة أشهر الاوائل .
  • تنظيف زجاجة الرضاعة للطفل وغليها بالماء على الأقل مرة كل أسبوع للتخلص من الميكروبات والجراثيم .
  • غسل اليدين بشكل يومى للأم وللطفل .
  • عدم إعتماد الطفل على الطعام بمختلف مكوناته قبل أخذ رأى طبيب للاطفال .
  • إعطاء الطفل تطعيماتة الوقائية فى مواعدها .
  • قص أظافر الطفل لعدم تعلق الأتربة والملوثات بها , لأن الطفل دائم وضع أصابعه فى فمه .
  • الإبتعاد عن تناول الطعام المُشبع بالدهون والزيوت .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.