Take a fresh look at your lifestyle.

أسباب وأعراض ضعف عضلة القلب وطرق العلاج

تعريف إعتلال وضعف عضلة القلب

ضعف عضلة القلب (إعتلال عضلة القلب) هو مصطلح طبى يطلق على مشاكل تلف عضلات القلب بحيث لايستطيع القلب فى ضخ الدم بصورة سليمة لباقى أعضاء جسم الإنسان . عادة مايحدث هذا الإعتلال فى حجرة الضخ الرئيسية فى القلب (البُطين الأيسر) . يتمدد البطينان ويتوسعان مما يتسبب فى عدم قدرة القلب على ضخ الدم , مما يتسبب فى الكثير من المشكلات الصحية الآخرى مثل عدم إنتظام ضربات القلب وحدوث جلطات دموية أو مايُسمى بالسكتة القلبية .

تُصبح عضلة القلب فى هذه الحالة أضخم من حجمها الطبيعى وأكثر سماكة , وضعف عضلة القلب هى حالة مرضية تؤثر على جميع الفئات العمرية ولا ترتبط بسن معين , وتنتج هذه العِلة نتيجة العديد من الأسبا سنتحدث عنها تباعاً .

طبييعة عمل عضلة القلب

عضلة القلب هى أساس عمل القلب فى ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم المختلفة مُحملة بالأكسجين اللازم لجميع العمليات الحيوية التى يقوم بها الجسم , وعضلة القلب هى عضلة فى حجم قبضة اليد ووجود أى تشوة أو ضعف فى عضلة القلب نتيجة لوجود أمراض مثل ضيق الشرايين أو تراكم الدهون والإصابة بالسكر يتسبب فى تضخم عضلة القلب وضعفها .

قد يتمكن المصاب بضعف عضلة القلب من الالعش فترة بدون مشاكل أو أعراض واضحة بشكل كبير , لكن مع ترك هذه المشكلة مع عدم علاجها بشكل مناسب , يتسبب فى حدوث مضاعفات صحية خطيرة تتطور بسرعة كبيرة , فلابد من تشخيص الحالة بشكل جيد لإيجاد علاج مناسب .

ماهى أسباب ضعف عضلة القلب ؟

هناك الكثير من أمراض الجهاز الدورى والأوعية الدموية التى تتسبب فى ضعف عضلة القلب والسوكيات الخاطئة التى تؤثر على عضلة القلب :

  • الإصابة بمرض إرتفاع ضغط الدم .
  • زيادة الوزن والسمنة .
  • تناول الكحوليات والمشروبات الغازية بكثرة .
  • ضيق صمامات القلب والشرايين .
  • سوء التغذية ونقص الفيتامينات والمعادن .
  • إضطرابات وأمراض الغدة الدرقية .
  • الإصابة بمرض السكرى .
  • تعاطى المخدرات .
  • الإلتهابات الفيروسية فى القلب .
  • الإصابة بأمراض الأنسجة الضامة .
  • تشوهات أنسجة البطين الايمن التى تسبب إضطرابات النبض .
  • سبق الإصابة بالذبحات الصدرية .
  • مشاكل ترسبات الحديد فى عضلة القلب .

أعراض ضعف عضلة القلب

تظهر أعراض ضعف عضلة القلب بشكل واضح عند الشخص المُصاب وقد يعيش حياة عادية فى بداية الامر, ولكن مع عدم إيجاد علاج هذه الإعتلالات تتطور الامور وتزداد سوءاً مع مرور الوقت . وقد تشمل الأعراض التالية :

  • ألم وتعب الصدر .
  • صعوبة وضيق التنفس .
  • الشعور بألم فى الصدر وقد يكون ذلك نتيجة للإصابة بالذبحة الصدرية .
  • الشعور بالدوار والدوخة والألم فى الرأس .
  • التعب والإرهاق المُستمر وقد يتطور إلى فقدان الوعى .
  • إرتفاع ضغط الدم وإنتفاخ البطن والكحة المستمرة .
  • زيادة الوزن بشكل ملحوظ.
  • الإيقاع الغير طبيعى لضربات القلب (خفقان القلب) .
  • إنتفاخ البطن نتيجة لإحتباس السوائل فى الجسم .

طرق تشخيص ضعف عضلة القلب

يتطلب التخيص السليم لإعتلال عضلة القلب إجراء فحوصات بدينة لقياس مدى قدرة عضلة القلب على أداء وظائفها , ومن هذه الإجراءات سيقوم الطبيب ببعض الخطوات ومنها :

  • معرفة التاريخ الوراثى للإصابة بالمرض .
  • إختبارات الدم . حيث يوضح هذا الإختبار ما إذا كنت مصاباً بعدوى ما , أو وجود سموم فى دمك قد تؤثر فى عمل عضلة القلب .
  • إجراء فحص ضغط الدم والقلب والرئتين بجانب التصوير الإشعاعى .
  • إستخدام الموجات الصوتية لإنتاج صور للقلب , لتوضيح مدى تضخم البطين الايسر من عدمة .
  • الرنين المغناطيسى . أو ما يسمى التصوير المقطعى , ويقوم الطبيب بهذا الإجراء للتحقق من حجم الحجرات فى القلب .
  • إختبار الجهد . ويكون ذلك من خلال قياس مدى كفاءة عمل القلب أثناء أداء التمرينات الرياضية (يقوم الرياضيون عادة بمثل هذه الإجراءات) .
  • التصوير بالآشعة السينية . وهذا الإجراء يقوم به الطبيب لفحص القلب لملاحظة أية تشوهات أو تغيرات فى حجمة وشكلة , والتأكد من وجود سوائل فى الرئتين من عدمة .

ضعف عضلة القلب والحمل

إعتلال عضلة القلب التوسعية المصاحب للحمل والولادة غير معروف السسب بشكل قاطع , وغالباً مايحدث للمرأة مابين الشهر الاخير فى الحمل والشهر الخامس بعد عملية الولادة , وهو مرض غير منتشر بدرجة كبيرة بين النساء .

تحدث إعتلالات القلب عند النساء والتى يكون سببها التغيرات الفسيولوجية والهرمونية التى تحدث فى الجسم بسبب الحمل , والتى قد تتسبب فى إرتفاع ضغط الدم وإحتباس السوائل داخل الجسم , مما يؤدى إلى أمراض القلب , ولا تختلف أعراض ضعف عضلة القلب الناتج عن الحمل عن باقى أعراض ضعف عضلة القلب وهى تشمل : صعوبة التنفس وضيق التنفس وتسارع ضربات القلب و أوجاع الصدر .

ولذلك لابد من عمل تحاليل وفحوصات مناسبة للوقوف على مدى قدرة عضلة القلب لدى المرأة الحامل على أداء وظائفها , لأن ذلك يؤثر بشكل كبير فى عملية الولادة الطبيعية , وعلاج حالة ضعف عضلة القلب فى الحمل , لايختلف كثيراً عن العلاج العادى التالى ذكرة .

ضعف عضلة القلب والجنس

مرضى القلب والجنس هو سؤال يسألة الكثير من المصابون بضعف عضلة القلب , لأن عدد كبير من المصابون بنوبات قلبية نتيجة لضعف عضلة القلب يخافون من معاودة ممارسة نشاطهم الجنسى , لكن الكثير من الدراسات أوضحت أنه من الممكن ممارسة الحياة بشكل طبيعى (مع الإحتياطات) مع وجود عله فى القلب , ومنها النشاط الجنسى بالطبع , وذلك رغم أن الكثير من الخبراء يأكدون على إنخفاض الوظائف الجنسية نتيجة لوجود ضعف عضلة القلب لكن الرأى النهائى فى هذا يتوقف على مدى خطورة الحالة المرضية , حيث تختلف الحالة من شخص لآخر . لذلك لابد من مراجعة طبيب مختص فى ذلك .

علاج إعتلال عضلة القلب

أولاُ – العلاج الدوائى :

  • علا ج السبب الرئيسى فى إعتلال عضلة القلب .
  • تناول أدوية سيلة الدم مثل الإسبرين التى تمنع تجلطات الدم , ولا يتم تناول مثل هذه الادوية بدون علم الطبيب
  • تناول مدرات البول . حيث تساعد فى التخلص من الملح والماء الزائد فى الجسم .

ثانياُ –  العلاج المنزلى :

  • الإبتعاد عن الأكل المُبع بالدهون .
  • تناول الفاكهه والخضراوات المحتوية على الألياف النباتية .
  • ممارسة نشاط بدنى رياضى بشكل دورى .
  • التخلص من الوزن الزائد والسمنة المفرطة .
  • الإبتعاد عن الوجبات السريعة والأطعمة المحفوظة .
  • الإبتعاد عن التدخين وشرب الكحوليات .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.