Take a fresh look at your lifestyle.

علاج ارتفاع الضغط في المنزل

علاج ارتفاع الضغط في المنزل من خلال إتباع خطوات معينة ونظام غذائى صحى يساعد فى الوقاية من نوبات إرتفاع الضغط , و علاج ارتفاع الضغط في المنزل يمكن أن يكون بواسطة العلاج بالأعشاب أو علاجه بالطعام السليم والصحى لمريض الضغط المرتفع , فيما يلى سنشرح كيفية علاج ارتفاع الضغط في المنزل وقياسة الضغط بكل سهولة حتى نساعد أنفسنا قبل الذهاب إلى الطبيب .

علاج ارتفاع الضغط فى المنزل

مرض إرتفاع ضغط الدم هو واحد من أكثر الأمراض إنتشاراً على مستوى العالم , ينتج بسبب وجود ضيق فى الشرايين , مما يضطر القلب إلى زيادة كميات الدم , عندما يضخ القلب كميات دم أكثر من المعدل الطبيعي نتيجة لضيق الشرايين بسبب مشكلة صحية ما , ولإظهار اعراض ارتفاع ضغط الدم بسهولة , وقد يكون ضغط الدم المرتفع أولى خطوات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية , ويمكن التأقلم مع إرتفاع ضغط الدم من خلال تشخيص سليم ووضع نظام طبي وغذائي وسلوكى للشخص المريض , حتى لن نصل فى النهاية إلى الكثير من الأمراض .

ماهى أعراض إرتفاع ضغط الدم لدى الكبار

إرتفاع ضغط الدم عند الكبار أو الصغار لا نستطيع اكتشافه من خلال أعراض واضحة , إلا من خلال القياس المباشر بأجهزة قياس الضغط , وربما تظهر بعض العلامات لكنها قد تكون مشتركة مع الكثير من الأمراض الآخرى مثل الشعور بالتعب الدوخة والدوار , والصداع المتكرر .

أسباب إرتفاع ضغط الدم

  •  التاريخ العائلى : حيث تشير الدراسات الطبية على معظم حالات ارتفاع ضغط الدم أن التاريخ العائلي للمريض يشكل عاملاً هاماً من عوامل الإصابة بإرتفاع ضغط الدم .
  •  السن : حيث تزيد فرص الإصابة بإرتفاع ضغط الدم عند تقدم السن , وذلك نتيجة لقلة النشاط أو بسبب عدم قدرة القلب وقلة كفاءته للكثير من الأسباب ومشاكل الشرايين .
  •  زيادة الوزن والسمنة : واحدة من أهم أسباب الإصابة بإرتفاع ضغط الدم عند الكبار أو الأطفال هى الإصابة بزيادة الوزن والسمنة حيث يحتاج القلب فى هذه الحالة إلى ضخ كميات أكبر من الدم فى الشرايين المصابة بالضيق .
  •  الكسل وقلة النشاط : الإبتعاد عن ممارسة الرياضة حتى وإن كانت بسيطة مما يؤثر على زيادة الوزن , مما يؤدى فى النهاية للإصابة بأمراض مثل السكري وارتفاع ضغط الدم , لذلك ينصح بممارسة أى نوع من أنواع الرياضة والتى تقى الإنسان الإصابة بكثير من أمراض القلب والشرايين .
  •  النظام الغذائى : تعتبر نوعيات الأطعمة التى يتناولها الإنسان عاملاً مهماً فى سلامة أجهزته الحيوية , على سبيل المثال ملح الطعام (الصوديوم) وزيادته فى الاكل هو واحد من أسباب إرتفاع ضغط الدم , وأكل المخللات , كذلك الأطعمة السريعة والمعلبة بما تحتويه من مواد للحفظ أو مكسبات طعم ورائحة واحدة من أهم أسباب إرتفاع ضغط الدم , لذلك ينصح دائما المصاب بالمرض إتباع نظام غذائى يعتمد على الخضراوات والفواكه الطازجة لمحاربة ارتفاع ضغط الدم .
  •  البوتاسيوم : يؤدى نقص البوتاسيوم فى الجسم إلى مشكلة تراكم الصوديوم فى الدم مما يتسبب فى الإصابة بارتفاع ضغط الدم , حيث يعمل البوتاسيوم على موازنة وتعادل نسبة الصوديوم .
  •  التوتر والانفعال : ردود الأفعال والسلوكيات والتوتر والانفعالات والعصبية واحدة من أسباب الإصابة بضغط الدم , بالإضافة إلى العادات السيئة فى النوم (مثل عدم أخذ قسطاً وفيراً من الراحة) تتسبب فى الإصابة بإرتفاع الضغط .
  •  أمراض آخرى : ممكن الإصابة بإرتفاع ضغط الدم لدى الكثيرين نتيجة وجود أمراض أخرى لديهم مثل أمراض الكلى , ومرض السكرى , وخصوصاً إنقطاع النفس أثناء النوم عند الاطفال .
  •  الضغط والتوتر : الضغط النفسي والتوتر والقلق من الممكن ان يكونوا عوامل من عوامل ظهور إرتفاع ضغط الدم وقلة النوم , والمشروبات الكحولية أو التدخين بشراهه .

هل هناك علاقة بين إرتفاع ضغط الدم والتوتر والعصبية ؟

ليس هناك ربط مباشر بين التوتر والقلق والإصابة بإرتفاع ضغط الدم و لكن على المدى البعيد يمكن أن يسبب العصبية والتوتر الكثير من الأمراض , وما تحدثه هذه الظواهر من قلة النوم وإهمالاً للصحة والابتعاد عن ما يتسبب فى توترك يشكل بنسبة كبيرة عاملاً فى راحتك النفسية والذهنية , وممارسة الرياضة بشكل مستمر أيضاً يخلصك من الضغوطات النفسية والعصبية وتفريغ الشحنات السلبية , ولاشك أن العامل النفسى هام وضرورى فى مقاومة أى علة تصيب الإنسان .

مضاعفات الإصابة بإرتفاع ضغط الدم

  •  أمراض القلب : إرتفاع ضغط الدم يمكن أن يؤدى للإصابة بأمراض مثل تصلب الشرايين وأمراض القلب , مما يتسبب في النوبات القلبية , او مضاعفات تؤدي إلى النوبات القلبية الحادة والإضرار بالأوعية الدموية نتيجة الضغط الواقع عليها بعد الضغط على جدران الشرايين .
  •  الإصابة بأمراض آخرى : مثل الإصابة بتصلب الشرايين والسكتات الدماغية والإصابة بمرض السكر وحدوث مشاكل فى الإدراك والفهم , خاصة خلال الفترات العصيبة التي يمر بها المريض .
  •  تضخم عضلات القلب و انتفاخ الأوعية : نتيجة لما يعانيه القلب فى حالة المريض بإرتفاع ضغط الدم ولمواجهة الانسداد فى الأوعية والشرايين يضطر القلب للعمل بشكل أكبر من المعتاد وأكبر من إمكانياته العادية مما يتسبب فى تضخم في عضلات القلب , مما قد يؤدى فى النهاية للإصابة بفشل القلب .
  •  ضعف وتضخم الأوعية فى الكليتين والعينين : حيث قد يتسبب ارتفاع ضغط الدم إلى منع الأعضاء الحيوية فى الجسم عن العمل بشكل طبيعى مثل الكليتين وقد يتسبب فى قدرة العينين على الرؤية مما يؤدى إلى فقد البصر .

تشخيص إرتفاع ضغط الدم

يمكن تشخيص إرتفاع ضغط الدم من خلال جهاز قياس الضغط الذى يستخدمه الطبيب المختص من خلال قياس ضغطك الإنقباضي والانبساطى بعد وضع حزام جهاز الضغط حول ذراعيه والقياس من خلال العداد الذى يقيس الضغط فى شرايينك عند دق القلب ومقارنته بين الضغط على شرايينك بين النبضات وتحديدة بقياس المليمترات من الزئبق؟

درجات قياس ضغط الدم ومعرفة إذا كان طبيعياً أم لا

يمكن قراءة قياس جهاز الضغط وتقسيم الأرقام الناتجة عن القياس إلى مراحل يمكن من خلالها الوقوف على حالة ضغط الدم عند المريض , وذلك من خلال تقسيمها إلى مراحل :

  •  إذا كانت نتيجة القياس من 120/80 مم زئبق يعتبر ذلك ضغط دم طبيعي ولا يوجد بة مشكلة .
  •  إذا كان نتيجة القياس توضح أن الضغط الانقباضي يتراوح بين 120 إلى 129 مم زئبق ويكون الضغط الانبساطي أقل من 80 مم زئبق , نكون فى تلك الحالة نواجه إرتفاعاً فى ضغط الدم , وإن لم نواجه هذه المشكلة ستزيد بمرور الوقت .
  •  إذا كان قياس الضغط الانقباضي يتراوح بين 130 إلى 139 مم زئبق أو يكون الضغط الانبساطي يتراوح بين 80 إلى 89 مم زئبق فهذه هى المرحلة الأولى من إرتفاع ضغط الدم .
  •  إذا كان قياس الضغط الانقباضي 140 مم زئبق أو أعلى أو يكون الضغط الانبساطي 90 مم زئبق أو أعلى هذه هى المرحلة الثانية والأخطر من مراحل إرتفاع ضغط الدم .

قياس ضغط الدم وعلاجه فى المنزل

يبحث كثير من المرضى عن علاج ارتفاع الضغط في المنزل و يمكن قياس ضغط الدم فى المنزل أيضاً من خلال بعض الأجهزة البسيطة والموجودة التى يمكن الحصول عليها , ويعد ذلك من خطوات المتابعة الصحيحة والمطلوبة لمواجهة إرتفاع ضغط الدم , رغم أنها لا تعتبر بديلاً عن زيارة الطبيب المختص , هى فى النهاية عامل مساعد لمعرفة التطور الذى يحدث لمرضى إرتفاع ضغط الدم وهناك بعض الخطوات التى لابد أن يقوم بها المريض لمواجهة إرتفاع ضغط الدم مثل :

يمكن إتباع الخطوات التالية لعلاج ارتفاع الضغط في المنزل

  •  الحفاظ على وزن صحى وثابت
  •  ممارسة الرياضة بشكل دورى .
  •  الإبتعاد عن الأطعمة السريعة المليئة بالملح .
  •  الإبتعاد عن التدخين والتوتر والقلق وا%

التعليقات مغلقة.