Take a fresh look at your lifestyle.

الصفار عند الرضع أسبابه و علاجه

الصفار عند الرضع , اليرقان ,الصفراء , ابو صفار , ابوصفير أو صفار الأطفال . كلها أسماء لمرض واحد وهو مرض اليرقان الذى يصيب الأطفال حديثى الولادة , فى المقالة التالية سنتحدث باستفاضة عن مرض اليرقان عند الرضع و عن أسبابه المحتملة وطرق علاج هذا المرض عند الاطفال و الرضع .

اليرقان أو الصفراء عند الاطفال

مرض اليرقان – الصفراء

يرقان الرضع (بالإنجليزية: Infant jaundice) هو إصفرار الجلد عند الأطفال حديثى الولادة ويظهر بشكل واضح فى لون البشرة ولون العينين عند الطفل الرضيع نتيجة لأن دم الطفل فيه كميات زائدة من البيليروبين و التى تتسبب فى زيادة الصبغة الصفراء فى خلايا الدم الحمراء , وهو مرض منتشر عند حديثى الولادة نتيجة مشاكل الرضاعة الطبيعية بعد الولادة و عند أطفال الحضانات (المولودين قبل ميعادهم) نتيجة لنقص كمية اللبن فى هذه الفترة , ويحدث ذلك نتيجة لعدم قدرة الكبد لدى الطفل الرضيع على التخلص من البيليروبين فى دمه ومن هنا ينشأ مرض صفراء الكبد وقد يكون سهل جداً علاج الصفار عند حديثى الولادة من خلال إرضاعهم فقط حتى يقوم الكبد بتكسير مادة البيليروبين ونزولها مع البراز بشكل طبيعى خلال 4-5 أيام حتى يعود الطفل إلى طبيعته مرة آخرى ويتخلص من مرض الصفار .

أسباب الصفر و اليرقان عند الرضع

جدير بالذكر هنا ان هناك نوعين من الصفراء لدى حديثى الولادة . النوع الاول هو ما يظهر مبكراً عند الأطفال فى اليوم الثانى أو الثالث ويكون نتيجة لنقص لبن الأم أو أن الرضاعة غير جيدة وسرعان ما يزول هذا النوع من الصفراء بإطعام وتغذية الطفل باللبن بشكل جيد , أما النوع الثانى من الصفراء يحدث فى وقت متأخر بعد الولادة . قد يظهر بعد اليوم السابع أو الأسبوع الثاني أو الثالث وهو يسمى صفراء حليب الأم وقد يستمر شهر .

أسباب مرض الصفراء عند الأطفال يكون بسبب زيادة العصارة الصفراوية (بيليروبين الدم( مما يؤدى إلى إصفرار لون الجلد عند الأطفال وقد يكون من الطبيعى أن تكون نسبة البيليروبين عالية بعد الولادة , ويبدء الكبد فى العمل حتى يقوم بالتخلص من هذه العصارة وتنزل مع البراز , لكن الكبد عند الأطفال الذين لم يكتمل نموهم بعد يكون لدية مشكلة فى التخلص من البيليروبين , و العلاج هو مجرد تغذية الطفل على لبن الأم بشكل طبيعى حتى يكتمل نموه ويقوم الكبد لدى الطفل بدورة بشكل طبيعى وفى الغالب يظهر اليرقان عند الطفل فى ثانى أو ثالث يوم بعد الولادة . وهذه هى الحالة الطبيعية لظهور الصفراء عند حديثى الولادة , لكن قد يكون هناك بعض الأسباب الأخرى التى تؤدى إلى ظهور الصفراء بشكل متأخر عند الأطفال .

أسباب ظهور الصفراء بشكل متأخر عند الأطفال

  •  إصابة الطفل بنوع أو أخر من فقر الدم .
  •  إرتفاع كمية خلايا الدم الحمراء وخاصة عند الأطفال أصحاب الاحجام الصغيرة .
  •  الإصابة بنوع أو آخر من العدوى البكتيرية أو الفيروسية .
  •  إضطراب ما فى الكبد لدى الطفل .
  •  الإصابة بنزيف داخلى .
  •  الإضطرابات الوراثية و الجينية .
  •  انواع معينة من الادوية أو العقاقير الطبية .
  •  خلل فى بعض الإنزيمات لدى الطفل .
  •  إصابات الولادة العسيرة مثل الإصابة بالأورام الدموية فى الرأس .
  •  نقص فى مستوى الأكسجين .

ماهى نسبة الصفار الطبيعية عند الأطفال حديثى الولادة ؟

النسبة الطبيعية للصفار عند حديثى الولادة هى 12 مليجرام من البيليروبين / ديسيلتر من الدم , لكن نسبة الصفار عند الأطفال حديثى الولادة والتى قد تصل نسبتها إلى 16 مليجرام تحتاج إلى عناية ورعاية حتى تصل إلى وضعها الطبيعى ومن السهل ملاحظة أعراض إرتفاع نسبة الصفار لدى حديثى الولادة من خلال تغير لون الجلد وإصفرارة بشكل واضح خلال فترة يومين إلى ثلاثة أيام بعد الولادة , لكن هذا النوع من اليرقان كما ذكرنا ليس خطراً ويعُالج خلال أيام بواسطة تغذية الطفل باللبن بشكل جيد .
انواع الصفراء لدى حديثى الولادة .

  1.  اليرقان الفسيولوجي . وهى نوع طبيعى من الصفراء يحدث عند معظم الأطفال بعد يومين أو ثلاثة أيام من الولادة ويأخذ جلد الطفل فى هذا النوع لوناً أصفر يمكن ملاحظته بسهولة من خلال الرؤية ويحدث هذا النوع بسبب عدم إكتمال نمو الكبد وقدرته على اداء وظائفه بشكل طبيعى , وسرعان ما ينتهي هذا النوع بعد أيام قليلة من خلال متابعة تغذية الطفل تغذية سليمة من خلال الرضاعة .
  2.  يرقان الولادة المبكرة . فى هذه الحالة من الصفراء يصاب الطفل بالصفراء نتيجة الولادة المبكرة و عدم قدرة الطفل بعد على التخلص من مادة البيليروبين والتى تكون نسبتها عالية فى هذا الوقت نتيجة عدم إكتمال أشهر الحمل الطبيعية , ويحتاج الأطفال فى هذا النوع إلى دخول الحضانات حتى يتلقوا عناية ومتابعة بشكل دورى .
  3.  يرقان الرضاعة . قد يحدث إصابة الطفل بالصفراء نتيجة عدم حصوله على تغذية جيدة أو أن لبن الأم غير كافٍ له , وهو نوع شائع لأن فى بادية الرضاعة تكون الأم غير قادرة على إرضاع الطفل بشكل جيد وفى هذه الحالة من اليرقان يمكن اللجوء إلى إرضاع الطفل لبن صناعى لتخطى هذه المرحلة .
  4.  يرقان حليب الأم . وهو نوع نادر من اليرقان و يحدث نتيجة اعتماد الطفل على لبن الأم والذى قد يحتوى على مواد تسبب إعاقة عمل الأمعاء لدى الطفل حتى يتخلص بشكل طبيعى من مادة البيليروبين التى تزيد من نسبة الصفراء لدى الطفل وقد يظهر هذا النوع على الطفل بعد شهر أو أكثر بقليل و وفى هذه الحالة يتم إرضاع الطفل بشكل طبيعى مع اللجوء إلى طبيب أطفال مختص .

تشخيص الصفراء

يمكن ملاحظة الصفراء عند الأطفال بسهولة من خلال مظهرهم وإصفرار الجلد و ظهوره فى بياض العينين عند الطفل المُصاب , بالإضافة إلى إمكانية عمل تحليل للدم لتحديد نسبة اليرقان ومدى شدتها عند الطفل , أو يمكن أن يقوم الطبيب بعمل فحص بدنى للطفل و إختبار الجلد بإستخدام مقياس البيليروبين , لان فى بعض الحالات يحتاج الطفل إلى علاج آخر غير التغذية (فى الحالات الشديدة والحادة من الصفراء) .

علاج الصفراء عند المواليد

هناك العديد من طرق علاج الصفراء عند الأطفال ويتوقف نوع العلاج على شدة الصفراء عن الطفل , ومن طرق العلاج :

  •  علاج اليرقان عند الأطفال بالرضاعة الطبيعية . وهو علاج للنوع الفسيولوجى من الصفراء (ابو صفار) فى هذا النوع من الصفار يتم العلاج بواسطة تغذية الطفل وإرضاعه بشكل طبيعى ومحاولة زيادة عدد الرضعات التى يتلقاها الطفل من الأم أو المصادر الأخرى حتى تصبح بين 8 إلى 12 رضعة منتظمة فى اليوم , والرضاعة الطبيعية هى أفضل علاج لليرقان الفسيولوجي عند الأطفال للمساعدة على خفض نسبة البيليروبين فى الدم و التخلص منها مع البراز , ويأخذ النوع من 5 إلى 7 أيام حتى يزول ابوصفار بشكل طبيعي ويعود الطفل إلى طبيعته .
  •  علاج الصفراء بالضوء . علاج ابو صفار بالضوء هو واحد من أقدم أساليب العلاج الذى يتبعها الناس للتخلص من الصفراء عند الأطفال ويعتمد هذا العلاج على تعريض الطفل لضوء لمبة الحضانات , حيث تحتوى حضانات الاطفال على ضوء من نوع خاص يتم توجيهه إلى الطفل يحتوى على أشعة فوق بنفسجية بقدرات معينة و تقوم هذه الأضواء على تكسير مادة البيليروبين مع الوقت والتخلص منها .
  •  علاج الصفراء بتبديل الدم . فى الحالات الحادة من اليرقان والتى لم تفلح معها الطرق العادية فى العلاج يتم الإعتماد على تبديل الدم للطفل من خلال وحدة خاصة للعناية بالأطفال حديثى الولادة , حيث يتم إستبدال الدم للطفل وإمداده بدم جديد يساعد فى تقليل نسبة البيليروبين وتعويض خلايا الدم التالفة عند الطفل .

لابد من التأكيد على ضرورة تغذية الطفل بشكل جيد ع أساليب العلاج التى تم ذكرها لمشكلة الصفراء (اليرقان) , سواء عن طريق إطعام الطفل لبن الأم أو إعطائه رضعات تكميلية بألبان صناعية يتم وصفها بواسطة الطبيب (طبيب حضانات) حتى تساعد الطفل فى التخلص من الصفراء بمرور الوقت .

شاهد أيضاً :

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.