Take a fresh look at your lifestyle.

علاج طنين وصفير الأذن اليمنى واليسرى

علاج طنين وصفير الأذن اليمنى واليسرى
طنين الأذن

طنين الأذن

طنين الأذن أو رنين الأذن (بالإنجليزية : Tinnitus) هو سماع أصوات مستمرة فى الأذن بشكل مزعج وقد تتفاوت هذه الأصوات فى شدتها حيث ترتفع أو تنخفض وقد تختفي فى بعض الأحيان وهو إدراك حسي للأصوات أو الضوضاء داخلى عند المصاب ولا يشعر به أو يسمعه أى شخص أخر، ويعتبر طنين الأذن من المشكلات الشائعة ، ومع ذلك فهو لا يعتبر مرض في حد ذاته ، إنما هو عرض لحالة أخرى، كإصابة الأذن أو وجود مشكلة في السمع، وبشكل عام فهو لا يشير إلى مشكلة خطيرة لكن مشكلة صفير الأذن فى الإزعاج الذى يعانى منه المُصاب بشكل مستمر صفير الأذن يمكن أن يتشابه مع الكثير من الأصوات المعروفة مثل صفير الصراصير أو صوت الأمواج أو أصوات النبض داخل الجسم , يمكن أن تصاب الأذن اليمنى أو الأذن اليسرى بمشكلة طنين الأذن ويمكن تقسيم طنين الأذن إلى نوعين وهما :

  1.  طنين الأذن الذاتى . وهو النوع الأكثر إنتشاراً من طنين الأذن حيث لا يسمع الطنين والصفير فى الأذن احداً غير المصاب بالطنين , ويحدث داخل الأذن نتيجة لحدوث مشاكل بداخلها وقد ينتج أيضا عن وجود مشكلة في الأعصاب السمعية، أو الجزء المسئول عن ترجمة الإشارات العصبية في الدماغ وتحويلها إلى أصوات .
  2.  طنين الأذن الموضوعي . هذا النوع من طنين الأذن يعتبر قليل الحدوث , حيث يمكن أن يسمعه الطبيب الذى يقوم بفحص المريض ويمكن أن ينتج هذا النوع بسبب مشاكل فى الأوعية الدموية أو عظم الأذن أو بعض التشنجات فى العضلات المحيطة بالأذن .

أعراض طنين الأذن

الطنين هو الشعور بسماع أصوات مزعجة حين لا يكون هناك أي صوت خارجي، فهو يعتبر نوع من الضوضاء الشبحية التي لا وجود لها، مثل سماع صوت رنين أو أزيز أو نقرات أو فحيح أو زئير .

وتختلف حدة الأصوات المسموعة أو الضوضاء الشبحية من بين الصفير الحاد أو الزئير الغليظ، وقد تسمع الأصوات في الأذن اليمنى أو الأذن اليسرى أو كلتا الأذنين، وقد تكون الأصوات مرتفعة إلى درجة إعاقة الشخص عن القدرة على التركيز أو سماع الصوت الحقيقي .

أسباب طنين الأذن

كثيرا ما يحدث طنين الأذن كعرض لبعض المشاكل الصحية، وفي كثير من الأحيان لا يمكن تحديد السبب الأساسي لحدوثه، ولكن هناك بعض الأسباب الشائعة وراء طنين الأذن، ومنها :

  • مرض مينيير . مرض مينيير هو مرض يصيب الأذن الداخلية ويتسبب فى حدوث رنين فى الأذن , درجات مرض مينيير متفاوتة من ضعف حاسة السمع وفقدان الاتزان والدوار والقيء والغثيان , وقد يصيب مرض مينيير الأذن اليمنى أو اليسرى أو كلتا الأذنين ويصيب الإنسان فى أى عمر .
  • ضعف حاسة السمع وفقدانه . كثيراً ما يصاحب التقدم فى العمر فقدان للسمع وقد يصاحبة أيضاً حدوث طنين ورنين فى الأذن والمعاناة من صفير الأذن المتكرر .
  • الأصوات الشديدة والعالية . التعرض المتكرر لمصدر مزعج وعال من الأصوات مثل الموسيقى الصاخبة أو اصوات الالات والاجهزة المختلفة يتسبب فى حدوث صفير فى الأذن وقد يعاني الشخص من هذا الصفير بشكل مؤقت وقد يستمر معه لبعض الوقت , كما أنه فى بعض الحالات يمكن أن يتسبب فى حدوث فقدان تام لحاسة السمع لذلك لابد من الابتعاد مسافة كافية عند مصادر الأصوات العالية عند حضور الحفلات وعدم إستخدام سماعات الأذن بشكل متكرر.
    أما في حالة التعرض للضوضاء لوقت قصير كحضور أحد الحفلات الموسيقية الصاخبة فقد ينتج عنه الإصابة بطنين الأذن بشكل مؤقت و غالبا ما يزول بشكل تلقائي مع مرور الوقت.
  • الانسداد الشمعي للأذن . رغم أن وظيفة شمع الأذن هى حماية قناة الأذن من خلال منع نمو البكتيريا ومنع مرور الأتربة ، لكن قد يحدث خلل فى الأذن أو تصاب ببعض الأمراض التى تؤدى بمرور الوقت إلى تراكم الشمع داخل الأذن بكميات كبيرة ولا يمكن طرده بالشكل الطبيعي ، فيسبب ذلك فى فقدان مؤقت للسمع أو مشكلة في طبلة الأذن مما يؤدي إلى الشعور بطنين الأذن .
  • مشاكل عظام الأذن . قد يحدث بعض الاضطرابات لعظام الأذن مثل تصلبها بسبب إضطرابات فى نمو هذه العظام بشكل غير طبيعى , مما يؤدى إلى الإصابة بمشاكل فى حاسة السمع , ويمكن أن يؤدى إلى حدوث صفير فى الأذن .
    إصابة الرقبة أو الرأس . التعرض للحوادث والكدمات في منطقة الرأس أو الرقبة يمكن أن تؤثر على عصب السمع أو الأذن الداخلية أو وظائف الدماغ المتعلقة بالسمع، وغالبا ما تسبب هذه الإصابات الشعور بالطنين في إحدى الأذنين سواء طنين الأذن اليسرى أو طنين الأذن اليمنى .
  • الصداع النصفى . الصداع النصفى واحد من أشد أنواع الصداع المختلفة التي تصيب الإنسان , والتى يشعر معها المريض بالضوضاء والصفير المستمر داخل الأذن وهناك الكثير من أسباب الصداع النصفى والتى لابد من علاجها حتى نمنع تكرر الإصابة بالصداع النصفى .

أسباب طنين الأذن الموضوعي

اما عن النوع الثانى من طنين الأذن والذى يحدث نتيجة اضطرابات فى الشرايين والأوعية الدموية , ويمكن أن تشمل أسبابه ما يلي :

  •  الضغط العالى . واحد من الأسباب التى تؤدى إلى الإصابة بالنوع الثانى من طنين الأذن هو اضطرابات ضغط الدم خاصة إرتفاع الضغط , والذى يؤدى إلى جعل الطنين أكثر وضوحاً ويمكن أن يسمعه الطبيب أثناء فحص الأذن .
  •  ضيق الشرايين . من المعروف أنه عند الإصابة بأمراض تصلب وضيق الشرايين , يضطر القلب إلى ضخ كميات أكبر من الدم إلى مختلف أعضاء جسم الإنسان حتى يستطيع توصيل الدم بالشكل المطلوب إلى الأعضاء , وهذا التدفق يجعل من السهل على الأذن سماع صوت النبضات بشكل ملحوظ عن الظروف العادية .
  •  إضطرابات الغدة الدرقية .

علاج طنين الأذن

  •  يرتبط علاج طنين الأذن بمعرفة السبب وراء حدوثه، فإن كان السبب هو وجود مشكلة صحية فيقوم الطبيب بتحديد العلاج المناسب لهذه الحالة الصحية ومن ثم يحتفي الطنين تلقائيا .
  •  أما في حالة حدوث طنين الأذن بسبب التعرض إلى الضوضاء فيكون العلاج من خلال البعد عن الضجيج، كما يمكن استخدام حيلة الضوضاء البيضاء للتغلب على مشكلة الطنين بشكل فعال وهى عن طريق إستخدام آلات تحاكى أصواتاً طبيعية مثل صوت المطر أو صوت أمواج البحر مما يساعد على الإسترخاء والهدوء والتغلب على صفير الأذن بشكل فعال .
  •  .فى حالة التعرض المستمر والمتكرر للضوضاء بسبب طبيعة العمل مثل الموسيقيين , لابد من إستعمال آلات وتقنيات للتخفيف من حدة هذه الأصوات من خلال بعض الأجهزة المخصصة لذلك .
  •  وفي حالات الشمع الزائد فيكون غسيل الأذن لإذابة الشمع الزائد والتخلص منه هو العلاج للتخلص من طنين الأذن .

طرق الوقاية من طنين الأذن

  •  إحرص على الإبتعاد عن مصادر الضوضاء والأصوات العالية عند حضور المناسبات أو الحفلات الموسيقية , واحرص على خفض الأصوات التى تتعرض لها عند إستخدام سماعات الأذن .
  •  إذا كان يفرض عليك عملك أو الروتين اليومى التعرض إلى الأصوات العالية , لابد أن تستخدم أدوات وطرق تساعد فى تقليل حدة الأصوات , لأن التعرض المستمر والمتكرر للأصوات العالية سيؤدى إلى حدوث تلف الأعصاب السمعية فى الأذن .
  •  عالج المشاكل والإضطرابات المسئولة عن النوع الثانى من طنين الأذن مثل ضيق الشرايين وأمراض القلب وأمراض الأوعية الدموية وإحرص على عدم الإصابة بنوبات الصداع بشكل متكرر .
  • تجنب تناول المنبهات مثل القهوة والشاى بشكل كبير .
  • حاول التقليل من كمية الملح والدهون والزيوت فى طعامك .
  • إحرص على ممارسة الرياضة ولو بشكل خفيف يومياً .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.