Take a fresh look at your lifestyle.

أسباب و أعراض إرتجاع البول وطرق العلاج

علاج إرتجاع البول
إرتجاع البول الحالبى

تعريف إرتجاع البول

إرتجاع البول أو جزر مثاني حالبي (بالإنجليزية : vesicoureteral reflux)إتجاه البول الطبيعى عند خروجه من الجسم يكون من خلال مرور البول من الكلية مروراً على الحالب ثم المثانة ثم يطرد البول من الجسم خلال التبول , حالة إرتجاع البول هى حالة مرضية يحدث فيها خلل فى المسار الطبيعى للبول , حيث يعود البول ادراجة على الكلى مرة أخرى مما يتسبب فى حدوث العديد من الأمراض للكلى مثل التهاب الكلى وأمراض الجهاز البولي بشكل عام وفى الحالات المتطور يتسبب فى حدوث الفشل الكلوى والاستسقاء وهناك نوعين من إرتجاع البول الأول هو إرتجاع البول الأولى والذى يصاحب الطفل عند ولادته نتيجة حدوث خلل فى الصمام الذى يحجز البول ويمنع من رجوعه مرة أخرى إلى الكلى , والنوع الثانوى من إرتجاع البول يحدث نتيجة حدوث فشل فى بعض وظائف الجهاز البولي لم يكن موجوداً عند الولادة .

أعراض إرتجاع البول

كما ذكرنا أن الإصابة بمشكلة الإرتجاع البولى الحالبى تؤدى على حدوث أمراض فى الجهاز البولى والمسالك البولية , وفى بداية الأمر قد لا نستطيع إستبيان العلامات المبدئية للأعراض والعلامات التى تحدث . لكن مع مرور الوقت قد تظهر بعض العلامات التالية على المريض الذى يعانى من إرتجاع البول :

  •  الإحساس بالألم والوجع فى منطقة الكلى .
  •  الحاجة الدائمة للتبول بشكل متكرر .
  •  الإحساس بالحرقة فى البول خلال التبول .
  •  عدم القدرة على السيطرة الكاملة على حركة الأمعاء .
  •  خلل وعدم التوازن والاضطراب فى ضغط الدم .
  •  إرتفاع درجة الحرارة للجسم .
  •  نزول بعض من قطرات الدم مع البول .

وتظهر علامات إرتجاع البول عند الأطفال فى النقاط التالية :

  •  إرتفاع درجة حرارة الجسم .
  •  فقدان الشهية للطعام .
  •  عدم القدرة على حبس البول (التبول اللاإرادى) .
  •  الإصابة بشكل متبادل بين الإمساك والإسهال .
  •  حرقان فى مجرى البول .
  •  حرقة فى البطن .

تظهر علامات إرتجاع البول لدى الأطفال الرُضع والأطفال قبل سن البلوغ من خلال العلامات السابقة بالإضافة إلى الكثير من العلامات الاخرى مثل تقلبات المزاج المستمرة وعدم القدرة على النوم بشكل متواصل , كما يعاني الطفل من القئ او الترجيع المستمر , بالإضافة إلى أن الإسهال والإمساك يحدثان بشكل متكرر وغير طبيعى , لذلك لابد من التشخيص الجيد لعدوى المسالك البولية عند الأطفال لإيجاد علاج مناسب , لانها تؤثر على الجهاز البولى لدى الطفل بشكل كبير من خلال المضاعفات التى يمكن أن تحدث .

أسباب إرتجاع البول

تتلخص أسباب إرتجاع البول غعتماداً على النوعين لإرتجاع البول والتى ذكرناهما سابقاً وهما : إرتجاع البول الأولي والثانوي , أسباب إرتجاع البول الاولى هو وجود طفرة جينية أدت إلى حدوث عيب خلقى فى الصمام الموجود بين الحالب والمثانة مما يؤدى على عدم قدرة هذا الصمام فى منع البول من العودة مرة أخرى إلى الكلى .

إرتجاع البول الثانوى يحدث بسبب حدوث اضطراب وخلل فى وظائف المثانة مما يفقدها القدرة على التخلص من البول بشكل كامل وصحيح , بالإضافة إلى حدوث فشل فى عضلات المثانة والأعصاب التى تتحكم فى التخلص من البول .
كما أن وجود حصوات فى الحالب والمثانة والكلى , واحدة من أسباب حدوث انسداد فى مجرى البول , وقد يتسبب فى حدوث إرتجاع البول إلى الكلى مرة أخرى , خاصة فى حالة وجود حصوات كبيرة الحجم بالشكل الذى يمنع فى التدفق الطبيعى للبول .

خطورة ومضاعفات إرتجاع البول

عدم قدرة الكلى على أداء وظائفها بشكل سليم للتخلص من الماء الزائد فى الجسم والتخلص من السموم التى تنتج خلال عملية الأيض حتى لا تتركز فى الدم , هذا الفشل يتسبب فى حدوث مشاكل ومضاعفات خطيرة منها الإستسقاء وهو عدم قدرة الجسم على تصريف المياه الزائدة , كما يتسبب فى الإصابة بمرض الفشل الكلوى والالتهاب المزمن فى الكلية , والإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة الأخرى مثل إرتفاع ضغط الدم .

علاج إرتجاع البول

علاج إرتجاع البول الحالبى يعتمد على مدى سوء الحالة المرضية التى يعانى منها المُصاب , حيث يوصى الطبيب بمراقبة الحالة لإكتشاف التطورات فى الحالة المرضية , على سبيل المثال فإن فى حالة إصابة الاطفال بإرتجاع البول يمكن مع مرور الوقت أن تُشفى الحالة من هذا المرض دون اللجوء لأنواع مختلفة من العلاج , لكن الحالات المتدهورة من إرتجاع البول الحالبى لابد من إتخاذ خطوات فعالة للعلاج إما يالإعتماد على أنواع من المضادات الحيوية أو من خلال العملية الجراحية .

علاج إرتجاع البول بالادوية

بعد عمل الفحوصات اللازمة لمصاب إرتجاع البول الحالبى وبعد التشخيص , قد يتم وصف جرعة من المضادات الحيوية من قبل طبيب المسالك البولية بغرض منع العدوى من الانتشار فى الكلى والمسالك البولية بشكل عام , ويتم وضع المريض تحت الاختبار والملاحظة حتى يتم الكشف عن مدى التدهور فى الحالة الصحية والإنتشار الذى يحدث بسبب العدوى , خاصة فى حالة الأطفال المصابين بإرتجاع البول الحالبى , كمية الجرعة ومقدارها يحددها الطبيب المعالج بعد الخضوع للفحوصات المختلفة .

علاج إرتجاع البول بالجراحة

إذا لم تصلح المضادات الحيوية فى علاج الإضطراب والعدوى الحادثة فى الجهاز البولى , قد يتم اللجوء إلى العملية الجراحية لتحسين الخلل الموجود فى الصمام المسئول عن منع البول من العودة إلى الكلى مرة اخرى سواء عن طريق إجراء العمليات المفتوحة أو من خلال عملية المنظار , العمليات المفتوحة تعتمد على إجراء شق جراحى فى أسفل البطن ويستخدمة الطبيب فى علاج الصمام او من خلال إستخدام المنظار الموجود في كاميرا وجهاز للإضاءة والدخول إلى المثانة لإصلاح العيب الموجود فى الصمام المسئول عن حجز البول .

علاج إرتداد البول بتغيير نمط الحياة

واحدة من طرق علاج إرتداد البول إلى الكلى هو عن طريق تغيير نمط وأسلوب الحياة المتبع من خلال الغذاء الذي نتناوله , حتى يبتعد عن الإصابة بالإمساك أو الإسهال ويمكن إتباع الخطوات التالية أيضاً :

  •  شرب كمية وفيرة من الماء كل يوم
  •  عدم حبس البول عند الشعور بالحاجة إلى التبول .
  •  تقليل المشروبات الغازية والكحولية التى نتناولها .
  •  المتابعة مع طبيب متخصص فى المسالك البولية عند الشعور بأي إضطراب .
  •  تعويد الطفل منذ الصغر على كيفية قضاء حاجته بشكل سليم .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.